أفادت تقارير أن مانشستر سيتي لا يرحب بالتعاقد مع لاعبي برشلونة عثمان ديمبيلي وصامويل أومتيتي أو فيليب كوتينهو في النادي.

ومن المقرر أن يصبح كل من ديمبيلي وأومتيتي لاعبًا مجانيًا في عام 2022، على الرغم من أن برشلونة لا يزال حريصًا على ربط أومتيتي بصفقة جديدة حيث يستعد أومتيتي للمغادرة، بينما سينتهي عقد كوتينيو في عام 2023.

ومع اعتقاد برشلونة أنه يقترب من صفقة فيران توريس، كانت هناك اقتراحات بأن لا بلوجرانا يمكن أن يقدم أحد لاعبيهم غير المرغوب به لخفض السعر.

وتدعي ماركا أن السيتي لا يهتم بأي لاعب من الثلاثي، الأمر الذي شكل عقبة أمام محاولات برشلونة لجلب توريس إلى كامب نو.

ويضيف التقرير أن برشلونة الذي يعاني من مشاكل مالية سيضطر إلى دفع 70 مليون يورو (59.8 مليون جنيه إسترليني) نقدًا مباشرًا للحصول على توريس، ولكن سيتي سيكون مهتمًا بصفقة تبادل جزئي مع أنسو فاتي، على الرغم من أن مثل هذا الاقتراح من غير المرجح.

ويقال إن بيب جوارديولا مدرب السيتي مستعد للسماح لتوريس بالمغادرة مقابل السعر المناسب، ولكن صفقة يناير تبدو غير مرجحة في الوقت الحالي.