أدعى قائد مانشستر يونايتد السابق روي كين أن فريق الشياطين الحمر كانوا مسؤولين عن إقالة المدير الفني أولي جونار سولشاير.

وغادر النرويجي النادي في نوفمبر، حيث احتل فريق أولد ترافورد المركز السابع في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 19 نقطة من أول 12 مباراة.

وهاجم كين اللاعبين يوم الأحد، قائلاً لشبكة سكاي سبورتس : “عندما كان الكثير من اللاعبين يتحدثون عن مغادرة المدرب، استمروا في قول أولي، كان أولي هو مساعدهم، ربما كان أولي أكثر ودية معهم، ربما كان ذلك مشكلة، وربما كان لطيفا جدا مع هؤلاء الفتيان، لأن هؤلاء الفتيان فعلوا ما توقعته وألقوا به تحت الحافلة “.

وأضاف :”كنت تريد مقارنتها بتشيلسي وليفربول ومان سيتي، فهذا شئ مختلف، هؤلاء اللاعبون لا يجرون، ولا يركضون، ولا يغلقون، ولا يعملون كفريق واحد إنهم يعملون كأفراد، إنهم يعتمدون فقط على موهبتهم، وهو أمر غير متوقع أيضًا”.

وبعد خروج سولشاير، تولى مايكل كاريك منصب المدير الفني المؤقت في أولد ترافورد، وأشرف على الفوز 2-0 في دوري أبطال أوروبا على فياريال يوم الثلاثاء قبل أن يتعادل الشياطين الحمر 1-1 مع تشيلسي متصدر الدوري يوم الأحد.

وفي الوقت نفسه، قال الشياطين الحمر إلى أن البحث عن بديل، مع رالف رانجنيك المتوقع أن تأخذ زمام حتى نهاية الموسم مثل إريك تن هاج وماوريسيو بوكتينيو.